نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

توج منتخب البرازيل بكأس القارات للمرة الثانية في تاريخه بفوزه الكبير والتاريخي على غريمه التقليدي منتخب الارجنتين بأربعة أهداف مقابل هدف ، وذلك في المباراة النهائية التي جرت مساء أمس الأربعاء في ختام مباريات كأس القارات 2005 والمقامة في ألمانيا.
سجل للبرازيل ادريانو (10 و62) و كاكا(16) ورنالدينيو(48)، وبابلو ايمار(65) للارجنتين
<A href="http://sports.naseej.com/Match.aspx?MatchID=23233"><IMG height=19 src="http://sports.naseej.com/Image_Lib/other/gool.gif" width=39 border=0>
</A
وتعكس النتيجة مدى سير المباراة التي كانت السيطرة الميدانية لصالح الارجنتين لكن الفعالية كانت في الجانب البرازيلي الذي أنهى المباراة مبكرا وذلك بعد تمكنه من تسجيل هدفين خلال الربع الساعة الأولى.
ففي الدقيقة العاشرة ومن مجهود فردي لادريانو الذي يتجاوز المدافه هاينز ويسدد كرة صاروخية من على رأس منطقة الجزاء تستقر على يمين الحارس لوكس جيرمان كهدف أول.
وأستغل كاكا عدم تكريز الدفاع الارجنتيني بفعل هدف ادريانو المبكر ليضيف الهدف الثاني بطريقة مشابهه للهدف الأول ليكون هذا الهدف هو بداية التتويج بكأس البطولة.
وفي الشوط الثاني وفي الوقت الذي من المفترض ان تسجل فيه الارجنتين يثبت أفضل لاعب في العالم البرازيلي رنالدينيو انه يستحق ذلك بتسجيله للهدف الثالث والقاتل لأي طموح في الجانب الارجنتيني.
بعد هذا الهدف بثلاث دقائق سجل البديل بابلو ايمار هدف الشرف للارجنتين(65) لكن ادريانو أراد ان يتوج كهداف للبطولة حيث ان يتساوى مع الألماني بالاك والاسترالي الويوزي في عدد الأهداف(4 أهداف) ليكون ذلك الدافع له في تسجيل هدف رابع للبرازيل وهدف خامس له شخصيا مؤكد أحقية منتخب بلاده في تحقيق اللقب الثاني لهم.
ولم تكن جائز هداف البطولة هي الوحيدة لأدريانو حيث توج كأفضل ثاني لاعب في البطولة وذلك خلف الارجنتيني ريكلمي الذي حقق لقب اللاعب الأول في البطولة.

ساعد في نشر والارتقاء بنا عبر مشاركة رأيك في الفيس بوك