تكاد تكون الحركة الثقافية في المخواة معدومة ويعود ذلك الى تقصير منا
احد الزملاء قام بجمع وتوثيق ارث حضاري وفن شعبي لأحد اجداده حيث قام باصدار ديوان شعري من قصائد الباشة
الشاعر احمد الباشة العمري من سكان وادي ممنا شاعر يجيد بناء القصيدة واختيار المفردة
كان من فحول الشعراء في زمانه لكنه لم يكتسب الشهرة التي كسبها الشاعر الكبير عبد الباري حيث كان معاصر له
الحقيقة كنت من اشد المتحمسين لصدور الديوان لأني كنت اعلم بأن هناك اشياء جديدة سوف اجدها بين دفتيه وقد قرأت الديوان واصدرت حكمي الذي يخصني لوحدي بأن الشاعر من هامات الشعر الشعبي ومن فحول الشعراء الذين سكنوا المنطقة.
من قصائد الباشة

البدع:
ياسلامي عليكم حسبة النو والماء منه روج
وعداد الحيا في ديرة نابته لا باته الرج (1)
نبت ما ناشه الا الريح ما هو لبدو ناوجوه(2)
قلتها من صفاو العقل متوقف مامنه روجه
ما يتّيه بنا لو فوق التلف يمشي بنا
لاجل ماهي لنا الدنيا وبعدا نزول وكم مضاها
مالها الا جليل الملك والليل يجري والفجور
ما معه غير يتعبنا بمد وهنداسه وثمنا
والا ياكم رقاب اقفى بها الله بغير اثمانها


الرد:
صفة ارباطعش خلوني اعجم على مامن هروج
جارت الزعمه والشّفات والغيظ والا باتهرج
كل واحد معه تسعين مذهب عى تسعة وجوه
ان جلسنا مع الجاهل فيا نجر قلبي من هروجه
وان جلسنا مع الشيبان اثار البلى من شيبنا
ان بدينا بهرجه حق قالوا لنا منكم مظاها(3)
حبّوا الظلم والبهتان والزور وايمان الفجور
ان بغينا نطاوعهم على مثل ذا المعنى وثمنا
لن وش فايدة حملّت روحي بغير اثمانها

- الرج: الحيا
- ناوجوه: رعوه
-مظاها: مجاملة ورياء

ساعد في نشر والارتقاء بنا عبر مشاركة رأيك في الفيس بوك