شهدت صالة شاعر المليون اعتراض جماهير الإمارات على ترشيح الشاعر القطري خليل الشبرمي كما شهد " الشات " في القناة ثورة المتصلين والرسائل التي نصت في فحواها تلاعب برنامج شاعر المليون بالنتائج النهائية ، واستدل البعض على ذلك من خلال تجهيز فيلم وثائقي للشاعر القطري كتجهيز له بالجائزة من قبل .

الجدير بالذكر أنه وأثناء تسليم البيرق المزعوم أنه بيرق للشعر صاح الجمهور بأعلى صوته أن بيرق الشعر للشاعر الكبير ناصر الفراعنة الذي تفاجأ بتحول القصيدة والشعر إلى الشاعر خليل الشبمري الذي لا يقل شعراً عن زملائه.

ونادى الشاعر بن جدلان أحد أبرز شعراء الجزيرة بعدم الاعتراف ببرنامج شاعر المليون الذي وصفه بالسوبر ماركت مؤكداً أن ما حدث للشاعر ناصر الفراعنة هو كذب وافتراء على قدرة شاعر استطاع أن يحطم أرقاماً قياسية ، واتضح ذلك من خلال تحيز المذيعين الذين قاموا بتقديم الحلقة لقطر متجاهلين تماماً وجود ناصر الفراعنة .

اللقاء شهد خروج الفراعنة مباشرة من الميدان دون أي مبالاة لما حدث إلا أن الشاعر خليل الشبرمي قدر وضعه وقام بتقبيل رأسه أمام الجماهير اعترافاً له أنه الأحق .

ساعد في نشر والارتقاء بنا عبر مشاركة رأيك في الفيس بوك