المسائل ليست متشابهة

فلا تُخدعوا بالمظاهر !!

سرعة الغزال تختلف عن سرعة انطلاق الرصاصة الطائشة!!

الجوع ليس الأخ التوأم لممارسة الريجيم ، في الجوع لا مكان للاختيار !! في الريجيم نمارس حرية أن نجوع أو لا نجوع، صحيح أنها في الحالتين حرمان ، لكن حرمان الريجيم هو ممارسة للحرية بأجلى معانيها !! وحرمان الجوع هو عبودية تصل إلى نفس النتيجة.



العرق على وجه الفلاحين في آخر النهار ليس هو العرق على وجه لاعبي التنس!! كله عرق، لكن الفرق كبير في حرية الاختيار، هناك من يموتون من الجوع وهناك من يموتون من التخمة، هناك فرق بين أن تعرق للحصول على الطعام وبين أن تعرق لهضم الطعام الزائد عن الحاجة !! فلا تُخدعوا بالمظاهر !!



الوجوه تحمرّ خجلا وقوراً فتزداد جمالاً، والوجوه تحمرُّ غضباً فتزداد تجهماً وكراهية !!

ليس احمرار وجوه الصبايا الخجولات مثل احمرار وجوه الغاضبين الصارخين في وجه الناس،

فلا تُخدعوا بالمظاهر.



المجانين يفعلون ما لا نستطيع أن نفعله ! يفاجئوننا بتصرفات خارقة للعادة، والمبدعون كذلك يفعلون ما لا نستطيع فعله ، يأتون بتصرفات خارقة للعادة!! المجانين يتمردون على الزمان و المكان و المبدعون كذلك !! لكن المسألة مرة أخرى مرتبطة بحرية الاختيار!!

أن تمارس الجنون المفروض ليس كأن تمارس الإبداع بالاختيار!!

وصحيح أن الإبداع هو أرقى أنواع الجنون لكن علينا ألا ننخدع !!

الفرق كبير فلا تعطوا المجانين دفة القيادة!!

أعطوها للمبدعين.



المسائل نسبية.

الصحة والثروة والجمال وخفة الروح،

سرعة الغزالة والرصاصة الطائشة،

الابتسامة الخجولة والعبوس الممل في وجوه الغاضبين!

! فلا تخدعوا !!



ليس الماء كالسراب..

ليس كل ما يلمع ذهباً

، ليس كل الكلام الجميل صادقاً !!

تذكروا أن لدينا أجهزة لقياس نبض القلوب لكن ليس لدينا جهاز يفرق بين القلوب المحبة و القلوب الكارهة !!

أشياء كثيرة يمكن أن نقيسها باستثناء الضمائر و المشاعر !!

لذلك لا تُخدعوا بالمظاهر

منقول من إيميلي من رسالة واردة من أخي علي صالح الجابري حفظه الله

ساعد في نشر والارتقاء بنا عبر مشاركة رأيك في الفيس بوك