بسم الله الرحمن الرحيم

الى كل من وجه نداء للسيف بأن يعود للمنتدى ... اقول له شكراً لك
واحيي روحه العذبه ومشاعره الصادقه وسيبقى ذلك رصيد حب وتقدير له
لم اخرج من المنتدا للمناوره لا والله واقسم ان ذلك لم يخطر في بالي ولاكن عندما لاحت في الافق سحائب الظن الجائر خفت ان يمطر بما لاتحمد عقباه .... لاكن لعلها سحابة صيف مرت ورحلت ولن تعود...

اشكر القلم الحر والاخ فهد والاخ احمد الحصان وجميع من كتب للسيف
واخص بشكري من كان له الاثر الاقوى في عودت السيف وهو الصاعقه
الذي خصنا بروائع الكلام لتكون لنا برداً وسلام فله مني خالص الشكر وعظيم الامتنان رغم جهلي بشخصه الكريم ولاكن قلبي يعرفه .....

وبهذه المناسبه اود ان اعود بهذه القصيدةوالتي اسميتها {رجعت}

يأمنتدا الحلم ما أني بأول القتلى = اللي سلم عاش بطعونه يداريها
رجعت رغم الألم من طعنة نجلا = رمح الضنون وكفاك الله غداريها
يأقرة العين والله عنك أنا مسلى = قلبي جفول الظباء وانته تباريها
رجعت والشوق خطوة للقاء عجلا = شدا يذوب المعنى في طواريها
شدا بدمي تفتل حبها فتلا = الديره اللي ربح في السوق شاريها
عذراء برع حسنها بنواظر(ن) خجلا = مالوم عيناً لها هلت عباريها
اغلى من الروح فيها اروحنا اشلا = لو تاتدلل يحق وحق اداريها
وعسى القصيدة تصنف في حمى الجزلا = والله ولي امر دنيانا وباريها
تبقى وثيقه على مر الزمن تتلى = ويدعي لمن صاغها بالعفو قاريها

ساعد في نشر والارتقاء بنا عبر مشاركة رأيك في الفيس بوك