(شكرا و عفوا ايها الوطواط) لقد علمته ان يلبس وجهه بالمقلوب


لم يعد يكفي وجه واحد !!!!!!!!!!

ولم يعد يكفي ابو وجهين!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!

حتى ظهر ابو ثلاثة وابو اربعة فكثرت الوجوة في جيبه وزاحمت الجوالات المجهولة وازدحمت النظارات السوداء على

طبلون سيارته وتكسرت ريش اقلامه على ابواب الحمامات وتكدست عباءات الرجال النساء في المعابر الحدودية وعفنت

الاشمغة من افواه المتلطمين لسرقة الادب بمعرفات الكترونية مرة تحمل اسم ابو فلان ومرة باسم فلانة ولكنه مازال

مكشوفا فلجأ ضعيف النفس الذى يجبن عند المواجهة الى اساليب يعبر بها عما يخالج نفسه الخبيثة وينفث بها سموم

الحقد على وجوه البراءة فبدأ يتعلم من خفافيش الظلام كيف تقلب رؤوسها و تتعلق باخماص ارجلها فاتقن الدرس ولازال

على تلك الحال 0

فشكرا ايها الوطواط لقد نكست راسه !! ولكن عفوا لم تستر وجهه !!

ساعد في نشر والارتقاء بنا عبر مشاركة رأيك في الفيس بوك