~.~( عــالي مستوى أخلاقي ) ~.~








هي الأخلاق تنبت كالنبات إذا سقيت بماء المكرمات





~ دورة الأخلاق في أرض خصبة ~





نفس بشرية ، تستمد أعظم القيم و المعاني و الصفات من أرض الإسلام ،



تستمد الضوء من شمس الثقافة النفسية ، تروي نفسها بماء العلم مع



مادة الأدب و الأخلاق ، فتصنع ثمرة عالية بمنزلتها ، حلوة بمعناها ، تكمن



بذرها بقوله تعالى لرسول الإسلام و الدين _ عليه الصلاة و السلام _ :



" و إنك لعلى خلق عظيم " صدق الله العظيم . ( القلم 4 )






إنها الأخلاق الحميدة بحد ذاتها ، صنعت نفسها و حفظت منزلتها من



مصادر موثوقة ، حيث أن حقوق الجزاء محفوظة : في الحياة الدنيا / في الآخرة .



قال رسول الله _صلى الله عله وسلم _ : " أ كمل المؤمنين إيمانا أحسنهم خلقا و خياركم خياركم لنسائهم " .


(صحيح) انظر حديث رقم: 1232 في صحيح الجامع.



إن الأخلاق هي العامل المحرك لمشاعر الناس اتجاهنا ، و هي العامل



الذي و به يستوجب على أعلى الناس مرتبةً و أدناهم أن يخر حانيًا



إكرامًا ( لعالي مستوى أخلاقي ) ، إنها النفس العالية لا التصنع و لا



المجاملة ، هي الأدب ، حب الناس ، الإيثار ، التواضع ، تقدير الآخرين ،



و التفهم ، هي التي يتحلى بها الإنسان فتجعله مشرقـــًا بنورها .



فلنرجع إلى أصل الأخلاق و أزهاها ، نبع مكارم الأخلاق سيدنا و حبيبنا



محمد _ صلى الله عليه و سلم _ و لنستمد من سيرته عبق رائحتها



الزكية ، فنسمو و يسمو المجتمع ، و تغلق أبواب المشاكل ، و يؤمن الفرد



على نفسه و عرضه ، و يصبح الناس كالبنيان المرصوص يشد بعضه بعضــًا



كما ذكر نبينا _ صلى الله عليه و سلم _ .



عن النعمان بن بشير رضي الله عنه :


قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ((مثل المؤمنين في توادهم و تراحمهم و تعاطفهم مثل الجسد


إذا اشتكى منه عضو تداعى له سائر الجسد بالسهر والحمى.))












إنما الأمم الأخلاق ما بقيت إن ذهبت أخلاقهم ذهبوا





تابع ...~ دورة الأخلاق في أرض .......... ~جزء من النص مفقود





نفس بشرية ، تستمد أرذل و أدنى الصفات و المعاني من أرض الكفر و الرذائل ،


تستمد الضوء من شمس فساد النفوس ، و تروي نفسها بماء




المصالح مع مادة المجاملة و النفاق ، فتصنع أعفن ثمرة بتاريخها المجيد ،



مرة بمعناها و طباعها ، تكمن بذرها بحكمة ماكيافيلي المتخلفة :



( الغاية تبرر الوسيلة )





إنها أرذل الأخلاق بلا شك ، رفضت التحلي بالنبل و المعاني ، و باتت تتألق بعفنها النافر ،


فقامت بتنفيذ قرار الإعدام و الخسارة لها حين خدعت



بتوقيع صفقة جميع الحقوق محفوظة :فترة التجرد من الأخلاق / فترة الغفلة عن الدين .





إن رذائل الأخلاق هي الرائحة الكريهة التي تنفر الصغير و الكبير منها ،



و إن درب هذه الأخلاق مليء بالعثرات و الأشواك ، فلنغير هذا الدرب ،



و لنسعى لدرب تملؤه البساتين الخضراء .







دعـــــــــــــــــــــــــــوة عامة




( يدًا بيد لأخلاق سامية ومحبة صادقة )




فالبسمة مفتاح للقلوب



و المصافحة باليد تطرح الذنوب



و مقابلة قبيح الكلام بجميله يعتبر حبة مسكن لنوبة انفعال و غضب و مشاحنة ،


و به تصهر حديد العداوة ، و تكسب محب فالطريق.








إخترتـه لكم

ساعد في نشر والارتقاء بنا عبر مشاركة رأيك في الفيس بوك