قصة المكالمة التي أبكت

الشيخ///عبدالرحمن السديس


أعتاد التلفزيون السعودي أن يقدم برنامجا دينيا كل أسبوع يستضيف فيه عالما .

أو شيخا ليقوم بالرد على استفسارات المتصلين ,,, وفي إحدى المرات ,,

أستضاف البرنامج

الشيخ " عبد الرحمن السديس " إمام الحرم

وقام الشيخ بالرد على جميع الأسئلة المطروحة سواء بالهاتف أو الفاكس

الخاص بالبرنامج

وفي أواخر الحلقه اتصلت أمراه فاضله وطلبت من الشيخ

تفسير رؤيا ... والرؤيا هي :-

((( أنها كانت في الحرم ورأت شخصا يطوف حول الكعبة وقد كان عاريا ,, وأضافت

الأخت أنها تعرف

هذا الشخص بالرغم من أنه لا من أقاربها ولاكن كل مسلم على وجه الأرض

يعرفه تقريبا .... فما تفسير هذه الرؤيا )))

أجاب الشيخ وبما معناه :-

بشري هذا الإنسان يا أختي .. تفسير ما رأيتي هو :-

(((أن هذا الإنسان خال تماما من الذنوب بإذن الله تعالى والله راضي عنه ... والله أعلم )))


هنا قالت له الأخت الفاضلة :-


((( ماذا لو قلت لك إن هذا الإنسان الذي رأيته هو أنت يا شيخ )))


هنا سكت الشيخ ,,, وفاضت عيناااااااااه بالدموع ..

وعسى ربنا يغفر لنا ذنوبنا ويلحقنا بالصالحين


منقـــــــــــول





انتظروا القصه القادمه مع تحياتي ************** الوحيد بدنيتي *****************

ساعد في نشر والارتقاء بنا عبر مشاركة رأيك في الفيس بوك