أوقفت اللجنة التأديبية السعودية لقضايا المنشطات حارس مرمى فريق الاتحاد الاول لكرة القدم فواز الخيبري لمدة عامين لانتهاكه أنظمة مكافحة المنشطات.

وأوضحت اللجنة السعودية للرقابة على المنشطات في بيان أصدرته يوم الاثنين بهذا الخصوص أن الانتهاك المسجل بحق الخيبري هو اكتشاف مادة محظورة رياضياً في عينته استناداً إلى النتائج الواردة من المختبر الدولي المعتمد بسويسرا.
وأشارت اللجنة إلى أنها اتاحت الفرصة للاعب بحضور جلسة استماع وفتح العينة b والتي قام اللاعب بطلب تحليلها حيث جاءت نتائجها متطابقة لنتيجة تحليل العينة a

وأوضحت اللجنة أنها عقدت جلسة استماع للاعب فواز الخيبري وتم خلالها استعراض جميع المستندات الثبوتية والإجراءات وأخذ أقوال اللاعب واتاحة الفرصة له للدفاع عن نفسه والإيضاح وأخذ حقه بالكامل ، مشيرة إلى أنها أحالت كافة مستندات القضية إلى اللجنة التأديبية لقضايا المنشطات والتي بدورها أصدرت قرارها بإيقاف اللاعب عامين عن المنافسات الرياضية الداخلية والخارجية اعتباراً من 15 يونيو الماضي وفقاً للمادة الثانية ( الفقرة الأولى ) والمادة العاشرة ( الفقرة الثانية ) من اللائحة السعودية للرقابة على المنشطات مع إشعار الاتحادين الدولي والسعودي بهذا الإجراء والعقوبة الصادرة بحق اللاعب لاعتماد تنفيذها.

وبهذا الاجراء وجدت الادارة الاتحادية في موقف حرج بعدما اعارت الحارس الثاني في الفريق علي المزيدي لفريق الفتح لمدة موسم ، وايضاً اتخاذها قرار بالاستغناء عن مبروك زايد الحارس الاساسي للعميد ، وتنتظر التسوية المالية لانهاء علاقتها باللاعب.

وستسعى الادارة الاتحادية للتعاقد مع حارس بمواصفات خاصة يكون بمقدوره الزود عن عرين النمور في الموسم المقبل ومن بين الاسماء المطروحة على طاولة الاتحاد حارس التعاون عبد المجيد الثنيان .

ساعد في نشر والارتقاء بنا عبر مشاركة رأيك في الفيس بوك