حطت بعثة المنتخب السعودي لكرة القدم للشباب تحت 20 سنة رحالها في مطار فالنسيا الدولي بإسبانيا ظهر اليوم، قادمة عن طريق مطار الملك خالد الدولي بالعاصمة الرياض، ومروراً بمطار شارل ديغول بالعاصمة الفرنسية باريس.

وضمت بعثة الأخضر الشاب كلاً من: أحمد الحربي وعبدالله آل عراف وعبدالله مادو وسعيد اليامي وماجد كنبة وماجد النجراني وطلال عبسي وعبدالفتاح عسيري ومحمد الخبراني ومحمد قاسم وعلي الزبيدي وأحمد الشهري وخالد القطام وعمار الدحيم وصالح آل جمعان وفهد المولد وعصام الجوفي ومصطفى بصاص ومحمد كنو وعبدالرحمن الغامدي. على أن يلتحق اللاعب مفرح القحطاني بالبعثة خلال الساعات القليلة القادمة.

وكان المنتخب السعودي للشباب اجتمع يوم أمس في مقر المعسكرات الدائم بملعب الأمير فيصل بن فهد، وتناول الجميع طعام الإفطار، وقبل التوجه إلى مطار الملك خالد الدولي اجتمع مدير إدارة شؤون المنتخبات الوطنية لكرة القدم المكلف الأستاذ عبدالله المصيليخ مع اللاعبين, وحثهم على بذل المزيد من الجهد في المرحلة القادمة، حيث تعتبر مرحلة مهمة ومفصلية خصوصاً وأن الأخضر الآن دخل في معترك البطولات, ابتداء من بطولة كوتيف الودية الدولية بمدينة فالنسيا الإسبانية ومروراً ببطولة كأس الخليج الأولمبية بدولة قطر، التي تنطلق في شهر شوال القادم, وأيضاً الهدف الأهم وهو بطولة كأس أمم آسيا للشباب، التي ستقام في شهر نوفمبر المقبل بدولة الإمارات العربية المتحدة، وهي البطولة المؤهلة لنهائيات كأس العالم لدرجة الشباب لكرة القدم 2013 التي ستقام بتركيا.

وحضر الاجتماع مدير منتخب الشباب ما دون العشرين عاماً الأستاذ علي الشعيلان، وكافة الأجهزة الفنية والإدارية.

الجدير بالذكر أن المنتخب السعودي للشباب يقع في المجموعة الأولى لبطولة كوتيف الودية الدولية، والتي تضم إلى جانب البلد المستضيف إسبانيا ومنتخبي اليابان والأرجنتين.

ساعد في نشر والارتقاء بنا عبر مشاركة رأيك في الفيس بوك