سحبت اللجنة الأولمبية الدولية ميدالية برونزية من لاعب منتخب كوريا الجنوبية لكرة القدم الذي رفع لافتة سياسية بعد فوز منتخب بلاده على منتخب اليابان.

وكان لاعب الوسط بارك جونغ وو قد لوح بلافتة تشير إلى جزر متنازع عليها من طرف كوريا الجنوبية واليابان, ومنعت اللجنة الدولية اللاعب من المشاركة في حفل استلام الميدالية البرونزية السبت.

وطلبت اللجنة الأولمبية من الفيفا اتخاذ إجراءات تأديبية في حق لاعب كوريا الجنوبية، وقالت إنها قد تتخذ عقوبات إضافية في وقتٍ لاحق, وقالت اللجنة إنها قررت سحب الميدالية من اللاعب الكوري إلى أن تبت الفيفا في هذه المسألة.

وقال رئيس اللجنة، جاك روج، للصحفيين "قد نتخذ قراراً بشأن مصير الميدالية لاحقاً".

وقالت اللجنة الأولمبية في كوريا الجنوبية بدورها إن اللاعب بارك استلم اللافتة من أحد أنصار منتخب بلاده، مؤكدة أن الحادثة غير مخطط لها.

ويُذكر أن النظام الداخلي للجنة الأولمبية الدولية والفيفا يحظران على الرياضيين واللاعبين رفع شعارات سياسية, وتمت مباراة الجمعة بعد ساعات قليلة من زيارة رئيس كوريا الجنوبية، لي ميونغ- باك هذه الجزر, وأدت هذه الخطوة باليابان إلى سحب سفيرها من سيول.

ويُذكر أن هذه الجزر غير مأهولة وتقع في منتصف الطريق بين البلدين لكنها تظل مكاناً خصباً لصيد الأسماك وتتضمن احتياطات مهمة من الغاز.

ساعد في نشر والارتقاء بنا عبر مشاركة رأيك في الفيس بوك