خرجت العدّاءة السعودية سارة العطار، بعد مشاركتها الأولى في دورة الألعاب الاولمبية بكلمات قليلة فقط بقولها باللغة الإنجليزية: "وجودي هنا تجربة رائعة.

بعد تصفيات سباق 800م للسيدات في أولمبياد لندن 2012 أمس".

وقالت وكالة أنباء "فرانس برس" إن العطار هي ثاني رياضية تمثل السعودية في تاريخ مشاركاتها في الألعاب الأولمبية، بعد وجدان شهرخاني التي خاضت 82 ثانية تاريخية في رياضة الجودو لوزن فوق 78 كيلوجراماً، في الثالث من الشهر الجاري.

واحتشد العشرات من الصحافيين، ومعظمهم من الأجانب، في المنطقة المخصَّصة لخروج اللاعبات بانتظار مرور العطار، لكنها اكتفت بابتسامة وبجملة مقتضبة باللغة الإنجليزية قالت فيها: "وجودي هنا تجربة رائعة".

ساعد في نشر والارتقاء بنا عبر مشاركة رأيك في الفيس بوك