رفض أحمد الفريدي لاعب فريق الهلال تقديم أي أعذار بعد التعادل أمام هجر 2 – 2، وقال بعد نهاية المباراة: "لا نريد أن نأتي بأعذار، ولكن بصراحة تفاجأنا بالأجواء الحارة جداً، وفي آخر ثلاث دقائق من الشوط الأول أصابنا نوعٌ من الرتابة فتمكن هجر من تسجيل هدفين، على الرغم من أننا سيطرنا على الحصة الأولى بالكامل، وفي نهاية المباراة أعتقدُ أن نفاد اللياقة لدى لاعبي هجر جعلت الهلال يعود مجدداً للمباراة".

وعن مسألة تجديد عقده مع الهلال بعد دخوله فترة الـ6 أشهر قال:" لا جديد عن الموضوع أنا دخلت فترة الأشهر الستة والخيار الأول هو البقاء مع الهلال، على الرغم من أني أستطيع أن أوقع لأي نادٍ، ولكن أتمنى وبصراحة البقاء مع الهلال".
وأضاف: في حال تلقيت عرضين متساويين أو زاد العرض الثاني بقليل، فبالتأكيد سأبقى هلالياً.

من جهة أخرى قدم ياسر القحطاني لاعب الهلال اعتذاره لجماهير الهلال على المستوى الهزيل الذي ظهر به الفريق وقال: "هجر كان يستحق الفوز، ونحن لم نقدم سوى 20 % من المستوى الهلالي، وأعتقدُ أن مثل هذه المباريات من الجميل أن تأتي في بداية الدوري حتى نستطيع الاستفادة منها".

وعن وجود لاعبين أجانب في خط الهجوم قال: "هذه أمور إدارية ولا أريد أن التفت إليها، ووجودهم بكل تأكيد داعم للفريق".

يُذكر أن الثنائي ياسر القحطاني وأحمد الفريدي وجها رسالة للجمهور عبر القناة الرياضية من أجل التبرع لمرضى الفشل الكلوي عبر رسالة جوال إلى الرقم 5060.

ساعد في نشر والارتقاء بنا عبر مشاركة رأيك في الفيس بوك