رفض الكولومبي ماتورانا مدرب فريق النصر إطلاق الوعود لجماهير ناديه، وقال في المؤتمر الصحفي الذي عقده مع اللاعب حسين عبدالغني للحديث عن مباراة الفتح التي ستُقام على ملعب مدينة الأمير عبدالله بن جلوي بالأحساء ضمن دوري زين للمحترفين، وقال:"نحن اجتهدنا وعملنا ولكن لا يمكنني أن أوعد بشيءٍ لأنني "لا أبيع الدخان" من خلال أحلام وردية ووعود وهمية، فالأهم تقوية أسلوب وطريقة اللعب".

وأضاف: الفريق سيكون أفضل من العام الماضي وسينافس على كل الألقاب، مبدياً إعجابه بأداء اللاعبين بمعسكر برشلونة وانضباطهم.

وعن مباراة الفتح قال: "بلا شك مباراة قوية وصعبة خصوصاً أنها تأتي في بداية الموسم الجديد وأمام فريق قوي وصعب كونه أكثر استقراراً وهم سعيدون بنتائجهم في السنوات الماضية وينتظرون الأفضل هذا الموسم، لكننا مستعدون وجاهزون للقاء، فنحن مجموعة تتميز بعلاقات إنسانية قبل أن تجمعنا كرة قدم بدءاً من الرئيس ومجلس الإدارة والجهازين الفني والاداري واللاعبين".

وحول اللاعبين الجدد الذين تعاقدت معهم إدارة النادي أخيراً وهل سيجد صعوبة في انسجامهم مع الفريق قال:" لن يشاركوا جميعاً في مواجهة الفتح لأن الهدف الذي أسعى إليه هو فرض أسلوبي وليس الزج بجميع اللاعبين الجدد وزرع الثقة لدى كل لاعب".

وعن عدم خوض مباراة ودية بعد عودة الفريق من معسكر برشلونة قال:"هناك بعض الأندية خاضت العام الماضي أكثر من عددٍ من المباريات الودية ولم تقدم المستوى المأمول، وبالعكس يوجد فريق لم يلعب سوى مباراتين وديتين وحقق بطولة ونافس على جميع الألقاب".

من جهة أخرى أكد قائد الفريق حسين عبدالغني أن الفتح من أفضل الأندية السعودية ومن أكثرها تنظيماً.

وحول تكليف الحكم فهد العريني لإدارة اللقاء قال:" إن هذا الأمر لا يعنينا كلاعبين ولكن لا أعتقد أنه يوجد حكم يتعمّد الظهور بمستوى غير لائق، فالجميع يرغب بالنجاح والتميز".

ساعد في نشر والارتقاء بنا عبر مشاركة رأيك في الفيس بوك