انسحب السبّاح التونسي مرابط تقي من تصفيات مسابقة 400 متر متنوع يوم السبت بسبب وجود سبّاح إسرائيلي معه في السباق نفسه.

واستبعد مراقب الخط السبّاح التونسي بسبب ارتكابه خطأً فنياً في السلسلة الثالثة مما تسبب في خروجه من السباق.

وقال تقي لوسائل الإعلام التونسية إنه قام بهذا الخطأ حتى ينسحب من السباق لوجود السبّاح الإسرائيلي.

وسجل تقي حالة الانسحاب الأولى في أولمبياد لندن، وذلك رغم تحذيرات جاك روج رئيس اللجنة الأولمبية الدولية بعدم الانسحاب لأي أسباب سياسية.

وأتت تلك التصريحات في أعقاب تصريحات عربية بإمكانية عدم مواجهة اللاعبين الإسرائيليين في الأولمبياد.

وقال جاك روج قبل انطلاق الأولمبياد: "بالطبع سنبحث حالة الرياضي المنسحب من المباراة، فإذا كانت إصابة حقيقية أو مريضاً بالفعل فالأمر لن يتسبب في أي أزمة بالطبع."
وتابع روج "أبلغنا اللجان الأولمبية الوطنية أن امتناع أي رياضي عن خوض أي مباراة ممنوع تاماً تحت أي مبرر غير الإصابة".

ساعد في نشر والارتقاء بنا عبر مشاركة رأيك في الفيس بوك