نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

سيلعبان على أرضيهما ووسط جمهورهما
الشباب المنتصر في لقائه الأخير يواجه نظيره النصر الذي لم يتحصل في لقائه الأخير
سوى الخساره الفريق الشبابي لازال مُصر على أنتزاع النقاط وحسمها لصالحه في كٌل لقاء له
والنصر الذي يُعاني من خلل بداخله سواء كان ذلك فنيا أم إداريا كٌل هذا أظهره بالمستوى المتدني كثيرا المباراه تلو الأٌخرى

هل يحسم الشباب المباراه من اللحظات المُبكره لصالحه أم أن النصر سيفيق من
سٌباته الذي دام طويلا ويٌروي جمهوره المتعطش أم انه سيستمر سيناريو الخيبات
لأآمال جمهوره وتكون الكلمه الأخيره من نصيب الشباب ..

كما يلتقي في ضمن الدوري الاتحاد - القادسية.
صحيفة الجماااااهير






ساعد في نشر والارتقاء بنا عبر مشاركة رأيك في الفيس بوك