في مباراة الدور ربع النهائي للبطولة الآسوية للأندية أستطاع نادي الأتحاد من الفوز بكل جدارة على نظيرة فريق الكرامة السوري بهدفين مقابل لا شيء في مباراة كان الأتي هو المسيطر على معظم الفترات ولو أن هجوم الأتحاد كان أكثر تركيزاً لكانت النتيجة أكثر من ذلك وعلى الأقل 4 أهداف بعد فرص إنفراد مباشر مع الحارس ولكن لم يكن الهجوم الأتحادي المحترف قادراً على السيطرة على الكرة حيث كان واضحاً اعتماده على السرعة أكثر من المهارات ..

عموماً جماهير الأتحاد تحذر اللاعبين من التهاون في مباراة الأياب في سوريا وأن النتجة غير مطمئنة لهم حتى الآن

تمنياتنا لممثل الكرة السعودية بجانب الشباب بالتوفيق والعودة من الشام بنتيجة إيجابية إن شاء الله

ساعد في نشر والارتقاء بنا عبر مشاركة رأيك في الفيس بوك