نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

وقع الهولندي فرانك ريكارد أمـــس الجمعة في مقر السفارة السعودي في لندن مع الأمير نواف بن فيصل، رئيس الاتحاد السعودي لكرة القدم، عقداً لتدريب المنتخب السعودي مدته 3 سنوات.

واعتبر الأمير نواف أن التعاقد مع رايكارد "يلبي طموحات الشارع الرياضي السعودي"، مؤكداً أن المدرب الجديد له اسم كبير في عالم التدريب وأن عقده مستمر إلى نهاية تصفيات كأس العالم المقبلة ويمدد تلقائيا في حال التأهل ليقود المنتخب في نهائيات مونديال 2014 في البرازيل.

وكشف الأمير نواف أن الفريق المساعد لريكارد سيكون هو نفسه الذي عمل معه في نادي برشلونة الإسباني وحقق معه الإنجازات محلياً وأوروبيا خصوصا دوري أبطال أوروبا.

وأشار رئيس الاتحاد السعودي إلى أنه سيتم تأمين مقر سكن للمدرب رايكارد في مدينتين أو 3 مدن في السعودية "ليكون قريباً من الأندية واللاعبين ولإتاحة الفرصة له للاطلاع على جميع الدرجات"، مشيراً إلى أن مهمته ستبدأ فعليا مع المنتخب السعودي بعد المباراتين ضد هونغ كونغ أواخر الشهر الحالي ضمن تصفيات كأس العالم والتي سيتولى زمام الأمور الفنية فيهما المدرب المؤقت روجيرو.

وأبدى الأمير نواف ارتياحه ل"حماسة ريكارد الذي طلب جميع الأشرطة المتوفرة للقاءات المنتخب السعودي الأخيرة والمنافسات المحلية"، مشيراً إلى أن المدرب الجديد وعد بزيارة السعودية للاطلاع على بعض الأمور.

من جهته، أبدى ريكارد ارتياحه للتعاقد مع المنتخب السعودي، مؤكداً أنه سيعيد الكرة السعودية إلى مكانتها الطبيعية، وقال "سأبدأ اليوم فعليا الاستعداد للتأهل إلى نهائيات مونديال 2014 وأنا سعيد جداً بأن تكون السعودية أول محطة عربية لي في مسيرتي التدريبية، وهذا تحد كبير بالنسبة إلي".

المقطع من برنامج الجولـــــــــة



ساعد في نشر والارتقاء بنا عبر مشاركة رأيك في الفيس بوك