:نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

من ضمن (4) كلاسيكوهات في ظرف (18) يوم , يلتقي الخصمان " برشلونة و ريال مدريد " من جديد في إياب دوري أبطال أوروبا على ملعب " الكامب نو " , الفريقين قادمان من خسارتين في الدوري, “ ريال مدريد“ خسر من “ ريال سرقسطه " بثلاثة أهداف مقابل هدفين في " السنتياغو برنابيو " و " برشلونة " خسر من " ريال سوسييداد " بنتيجة (2 – 1) في ملعب الأخير .. في مباراة الإياب حقق " برشلونة " الفوز بهدفين نظيفين عن طريق " ميسي " فهل باستطاعة " ريال مدريد " صنع معجزة لتقوده إلى " وبمبلي " أم يستمر " برشلونة " في التفوق على " مورينهو " على يد المدرب " غوارديولا "

البرسا سيدخل اللقاء بعد هزيمته هو الآخر في الليغا الاسبانية علي يد سوسيداد الذي كان يصارع البقاء والهروب من الهبوط خسر بعد ان كان متقدماً بهدف فاصبح الوضع هدفين لسوسيداد مقابل هدف للبرسا ..سيدخل نجوم البلوغرانا اللقاء بنفسيات مغايرة وهذا هو المطلوب منهم من قبل جماهيرهم وتاكيداً لتفوقهم في البرنابيو ومن هناك بدات الخطوة الاولي اذاً سيكون عليهم البدأ بالخطوة الثانية والاخيرة نحو بلوغ ويمبلي .ونسيان ماحققوه هناك ولعب مباراة التاهل الحقيقية علي كامب نو والوفاء بالوعد الذي قطعوه ومن هنا علي معقلهم في النيو كامب وعد نجوم البلوغرانا بانهم سيحلقون في سماء نهائي ويمبلي ونحن ننتظر هذا الوعد بأن يوفي للجمهور الكتلوني .

الريال سيدخل اللقاء بعد هزيمته في الليغا الاسبانية امام سرقسطة بــ 3 اهداف مقابل هدفين وبعد هزيمته ايضا في دوري الابطال علي يد البلوغرانا بهدفين ..سيكونون الاعبين مطالبين بنسيان الهزائم والدخول في جو المباراة الجديد بروح عالية حتي بلوغ الهدف وخطف بطاقة التاهل من انياب البلوغرانا ..وعلي آمل حدوث ذلك سيكون عليهم بذل الكثير من الجهد والعناء حتي ينالومبتغاهم ومن علي كامب نو الذي يمتلئ بجمهور الكتلان مع زائيرهم المخيف الذي يدب الرعب في نفوس منافسيهم .

المباراة حماسية قمة كبيرة بين المدربين كل منهم سيستخدم تكتيكه الخاص لصناعة اللعب ولميلان كفت اللقاء لصالحه والمسك بمفاتيح المبارة حتي يتمكن كل منهم من قرائة علي الاقل اسلوب الآخر .صراع كبير علي كامب نو ملحمة كبيرة في دوري الابطال بين افضل نجوم في العالم ..من سيتملك الوسط ويسيطر عليه ومن سيتطيع ان يجعل من خطوطه متوازنة كما يجب في حالة الهجوم واللعب المفتوح .من سيستغل الفرص المتاحة له ويصنع لنفسه الفارق الذي سيجعله يبعثر اوراق الآخر ..اذا مباراة كبيرة وصعب التكهن بنتيجتها لانها ستكون شبه قفل للمنافذ الخلفية المؤدية لمنطقة الدفاع ..مورينيو الذي يعتمد علي اللعب الدفاعي .وجوارديولا الذي يحب ان يلعب بالطريقة الهجومية افضل وسيلة للدفاع هي الهجوم علي خصمك والاجهاز عليه .

كل التوفيق للريال اليوم ولو انها صعبه بس مافي مستحيل بعالم المستديرة

ساعد في نشر والارتقاء بنا عبر مشاركة رأيك في الفيس بوك