آخـــر الــمــواضــيــع

  • مواضيع مميزة
  • <-> عيد الشدوان لعام 1435 بشدا الأسفل بعدسة أبو باسل صصصور <-> داء الحب قتلها وهي حيه <-> الوثيقة الشدوية <-> 210 صور من عيد الشدوان لعام 1434 في آلفيس بوك ♥♥ <-> مظاهر عيد الفطر المبارك في شدا الأسفل بعدسة أبو باسل <-> تقرير حفل معايدة الشدوان لعام 1434 <-> موضوع مهم <-> الزواج الجماعي الثاني على اليوتيوب <-> الزواج الجماعي الثاني لأهالي شدا بعدسة أبو باسل الشدوي <-> اهالي شدا الاسفل يحتفلون بالزواج الجماعي الثاني بستة وعشرين عريساً وعروسة <->
    صفحة جديدة 1
    رؤيتنا : جعل الموقع كتاباً الكترونياً عن شدا الاسفل ينشر تاريخه واثاره وتراثه واعلامه ومنارة ثقافية علمية واجتماعية تعطي صورة مشرفه لابن شدا الاسفل ==رسالتنا : تحقيق التواصل والترابط والتآخي والتلاحم بين ابناء شدا الاسفل وان يكون هذا المنتدى منارة ثقافية علمية اجتماعية تتطلع الى اسرة شدوية متماسكة تفتخر بثقافتها الاسلامية وانتمائها الوطني تساهم بفعالية في بناء مجتمع ينعم بالأمن والاستقرار.

    تنويه: الاخوه الكرام تم ايقاف التسجيل وكتابة مواضيع جديدة ومشاركات جديدة حالياً

    النتائج 1 إلى 4 من 4

    الموضوع: جزيــــرة تاروت ..!

    1. #1
      SSRGH غير متواجد حالياً

      الصورة الرمزية SSRGH
      تاريخ التسجيل
      Jul 2005
      الدولة
      in ♥ ittihad
      المشاركات
      4,220
      Post Thanks / Like

      أوسمة العضو


      افتراضي جزيــــرة تاروت ..! المشاهدات 1033

      تنويه: الاخوه الكرام تم ايقاف التسجيل وكتابة مواضيع جديدة ومشاركات جديدة حالياً

      التسمية



      وقد أخذ اسمها من عشتار أو أشتار أو إشتار أو عشروت أو عشتاروت وهي آلهة لالحب والحرب عند البابليين والكنعانيين ومنهم الفينيقيين. وترمز بشكل عام إلى الآلهة الأم الأولى منجبت الحياة، وكان أحد رموزها الأسد.
      كانت الجزيرة تاروت هي أهم مراكز مملكة دلمون وصاحبة الدور الكبير في تاريخ المنطقة خلال أكثرمن ثلاثة آلاف سنة سبقت الميلاد وأن الاستقرار البشري استمر فيها بكل عنفوان ونشاط دللت عليه المعثورات الأثرية فيها خلال هذه القرون حتى يومنا هذا وهو أمر ينذر حدوثه في الكثير من المناطق الأثرية في العالم. وكان لها الدور الأكبر في الحياة التجارية في الخليج تعتمد عيها بلاد الرافدين وبقية المنطقة الساحلية في شرقي شبه الجزيرة العربية ولها علاقات وطيدة مع الكثير من المناطق المتحضرة في المنطقة.




      حول الآثار التاريخية في جزيرة تاروت

      تفتحت الحضارة الإنسانية على ارض تاروت من أزمان سحيقة , وتعاقبت عليها أقوام وحضارات سادت ثم بادت مخلفة وراءها آثاراً دالة على العيش في هذه الارض وقد لعبت الصدفة في إبراز الكثير من تاريخ الجزيرة.
      وقد عثرعلى الكثير من الآثار الفينيقية و الساسانية والإسلامية فحينما بدأ اهل قرية الربيعية ببناء بيوتهم من الحصا والجص بدلا من العشش عام 1382 هـ لجأ بعض العاملين بالمقلاع إلى المرتفعات القريبة (جنوب الربيعية) من أجل اقتلاع الحجارة فعثر بعضهم على الجرار ووجدوا قبورا عديدة أوحت للباحثين بأنها تشبه قبور اليهود , وعثروا ايضا على أواني فخارية لها فتحات من أعلى تشبه الطشت المغطى الذي يطلق عليه أهل تاروت (متكات) وفي منطقة الخارجية بشمال تاروت عثر على بعض التماثيل الطينية الصغيرة. ويرى كثير من الباحثين ممن حاولوا دراسة هذة المنطقة أنها كانت على الارجح مهد السلالات البشرية بعد ارتقائها سلم الحضارة , وبناء على منشورات الآثار السعودية , فإنه أمكن معرفة الكثير من تاريخ الإستيطان البشري في المنطقة الشرقية والتي تعتبر تاروت جزء منها و وقد كتب الباحث الآثري ت.بيبي كتابا بعد أن اجرى تنقيبا اثريا في تاروت وذلك في عام 1971 . قال فيه : ( وقد عثرت في ثاج و تاروت على عدد من النقوش التي يعود بعضها إلى ماقبل القرن الخامس قبل الميلاد,اسلوبها لا يختلف عن الاسلوب الكتابي الجنوبي إلا بمقدار ماتختلف السبنية عن المعينية , وينحصر الإختلاف في عكس بعض الحروف كاللام والجيم والذال والنون ولهذا اطلق عليها البروفيسور ألبرت جام اسم السباحسانية . وقع دفعت هذه الآثار كثيرا من العلماء والمؤرخين إلى زيارة جزيرة تاروت وجمع الظاهر من آثارها , وتمكنت البعثات التنقيبية من جمع المئات من قطع الفخار والكتابات القديمة مما دفع إحدى بعثات التنقيب إلى التأكيد بقدم الجزيرة , وإتصالها بالحضارة السومرية في بلاد مابين النهرين . وفي عام1968 تلقى الباحث الأثري ت .بيبي تصريحا للتنقيب والكشف , وقد كشفت استطلاعاته عن وجود استيطان ومقابر في المنطقة الرفيعة بجزيرة تاروت وتوصل من خلال بحثه إلى التمييز بين مرحلتين .الأولى ذات علاقة بالفترة الخاصة بحضارة بلاد مابين النهرين , وهي فجر السلالات الثاني والثالث . والثانية تعود إلى مابعد الأولى بكثير وتتصل العصر الهيلينستي .
      وفي فريق (حي) الأطرش الواقع في الطرف الشمالي من منطقة الرفيعة ,عثر في قناة الري على قطع من الحجر الصابوني , وقد أثبتتالبعثة الدنماركية من خلال ما عثرت عليه من آثار أن منطقة الرفيعة كانت مصدرا للأواني غير المنقوشة المزخرفة والتي يعود تاريخها الى اواسط الألف الثالث قبل الميلاد .
      كذلك قامت في عام 1972 بعثة بالتنقيب عن آثار (تاروت), وكان يرأسها الدكتور عبدالله المصري , وكانت حصيلة التنقيب : تلك الاحجار الثمينة والجرار التي استخدمت كقبور للموتى وواكدت البحوث بأن ارض تاروت مليئة بتراث الحضارات القديمة التي عاشت في منطقة الخليج , كما تم العثور على سيوف ذهبية, وبعض التماثيل الصغيرة , وعملات قديمة وأواني فخارية و فضية و أحجار كريمة,




      الآدب

      جاءت الأدلة الأدبية في الشعر وغيره تؤيد استمرارية الأهمية التجارية لجزيرة تاروت وتؤيد الأدلة الأثرية التي ناقشناها في كتابنا «جزيرة تاروت» والتي تؤكد على أهمية هذه الجزيرة في المجال التجاري الاقصادي على مستوى الخليج العربي ولها صلات تجارية علىمستوى المحيط الهندي والبحر الأحمر وشرقي أفريقيا منذ آلاف السنوات.
      وانطلاقا من أهمية الشعر العربي باعتباره مصدرا مهما للتاريخ القديم والذي حفظ لنا الكثير من المعلومات عن البيئة والطبيعة في شبه الجزيرة العربي اعتمدنا عليه هنا كمصدر نستدل به على أهمية جزيرة تاروت باعتبارها المركز التجاري الأهم في الخليج العربي وخاصة فيما يتعلق باستيراد وتصدير البخور والعطور عند العرب.
      ومن أهم الأبيات التي ذكرت جزيرة تاروت «دارين» : 1- قال الأعشى وقيل البيت لغيره:
      يمرون بالدهناء وخفافـاً عيابهـم ويرجعن من دارين بجر الحقائب
      قال النابغة المتوفى سنة 18 قبل الهجرة تقريبا حوالي 604م:
      كقوم من أهل الهند صهبا لحاؤهم يبيعون في دارين مسكـاً وعنبـراً
      قال أعشى قيس المتوفى عام 7هـ/ 629م:
      لها أرج في البيت عال كأنما ألـم مـن تجـر داريـن أركــب
      وذكرها ايضا وقال فيها :
      صـادت فـؤادي بعينـي مـغـزل خـذلـت ترعـى أغـن غضيضـا طـرفـه خـرقـا وجـيـدا أدمــا لـــم تـذعــر فرائـصـهـا ترعى الأراك تعاطـي المـرد والورقـا وكــعــل كـالـقــاء مــالـــت جـوانــبــه لست مـن الـزل أوراكـا ومـا انتصقـا كــأنــهــا درة زهــــــراء أخــرجــهــا غواص دارين لا يخشى دونها الغرقا
      قال جرير المتوفى 110هـ/ 728 م:
      ذكرتنـا مسـك داري لـه أرج وبالحنى خزامى طلها الرهم
      وذكرها الفرزدق 110هـ فقال:
      فلـمـا اجتمعـنـا بالعـالـي بينـنـا ذكي أتى من أهل دارين تاجره
      قال أبو نواس المتوفى عام 198هـ/814م:
      فيـه مـدام كعيـن الـديـك صافـيـة من مسك دارين فيها نفحة الفار
      قال ابن الرومي المتوفي 283 هـ/ 896م :
      ثنائـي مسـك داريــن وذكري عنبر الشحر
      قال ابن هاني الأندلسي المتوفي عام 362 هـ :
      والمسك ملثم الثرى من ذكره لا أن كــــل قــــراره داريـــــن
      قال الشريف الرضي المتوفى 403 هـ:
      وطاب ثراها والثرى غير طيب وذاب نداها والندى غيـر ذائـب كأن اليماني ذا العياب بأرضها يقلب من دارين ما في الحقائب
      وقال أيضا:
      يهدي إلينا شفعها ووترهـا عياب دارين حملن عطرها
      وذكرها الشريف المرتضى المتوفي 436هـ:
      كـــأنــــي ........ رب لـطــيــمــة تجعجعها في سوق دارين عاطر
      قال المعري المتوفي 449 هـ:
      وفارة دارين اقتراها لطيبه وما أمنت بلـواه فـارة داره
      وقال ايضا:
      من مسك ذي دارين أو مسك نجد يلقـى بصنعتـهـا العبـيـر ويمـسـك
      قال ابن زيدون المتوفي عام 463 ه 1071م :
      محاسـن مالـروض خامـره الـنـدى رواء إذا نصـت حلالـهـا ولا نـشـر متى انتشقت لم تطر دارين مسكها حيـاء ولـم يفـخـر بعنـبـره الشـحـر
      وهذ ابن حيوس المتوفى سنة 473 هـ:
      أهدت إلى مصر دمشق على النوى نظائـر مـا تهديـه داريــن والشـحـر
      وابن الحداد المتوفى سنة 480 هـ:
      عج بالحمى حيث الغياض الغين فعـسـى تـعـن لـنـا مـهـاة العـيـن واستقبلـن أرج النسيـم فـدارهـم نــديـــة الأرجـــــاء لا داريــــــن




      قال ابن حمديس المتوفى عان 527 هـ :
      وراهبـة أغلقـت ديرهـا فكنا مـع الليـل زوارهـا هدانا إليها شـذى قهـوة تذيـع لأنـفـك أسـرارهـا فما فاز بالمسك إلا فتى تيمـم داريــن أو دارهــا
      قال الأعمى التطيلي المتوفي 525 هـ :
      وأحسبـهـا غـنـت بـذكـرك مـوهـنـا وأيـدي المطايـا بالـرحـال بـواشـك لذلك جلاها من سنا الصبح شارق وصاك بها من مسك دارين صانك
      ويذكرها التعاويذي المتوفى سنة 583هـ :
      غراء ما دنست ملابسها على أيــدي اللـئـام بنـائـل مـمـنـون أرج الثناء يفـوح مـن أثنائهـا وكأنـمـا جـاءتـك مــن داريــن
      قال صفي الدين الحلي:
      إن الـشـبـاب شـفـيـع نـشــر بـردتــه من عطر دارين لا من عطر فنصور
      قال ابن معتوق:
      ومحجوبة لو ينظر البدر وجهها لخر صريعا وانثنى وهـو مغـرم إذا حدثـت فـي بقعـة أو تنفـسـت ففي بابل أو باسم داريـن توسـم
      وقال أيضا:
      إن كان مـا بيـن الديـار قرابـة فله إلـى داريـن أطيـب منتمـى حرم به يمسي المهند محرمـا ونرى به الماء المباح محرما
      وهو القائل:
      واد إذا دارين سافر طيبها عنها غدا متوطنا بجهاتـه
      وقال الشاعر:
      ألقى فيها فلجان من مسك دا ريـن وفلـج مــن فلـفـل حــزم
      وقال أحدهم:
      وإذ تنم وشاة الطيب عنك فـلا أراك حتى أداري مسك دارين
      وقيل فيها أيضا:
      إذا الـتـاجـر الـــداري جــــاء بــفــأرة من المسك راحت في مفارقهم تجري
      وقال الشيخ جمال الدين أبو زكريا الصرصري :
      عطر الثرى أرج كأن لطيمة من مسك دارين به تتضـوع
      وقال أبو القاسم عبد الواحد بن الحريش الأصبهاني يرثي أبا العباس أحمد بن إبراهيم الضبي الملقب بالكافي الأوحد المتوفى سنة 399هـ :
      فلو طاف في دارين ما طاب مسكه ولوعج فـي يبريـن مـا مـاج رملـه فيا من يكد النفس في طلـب العلـى اذا كبـرت نفـس الفتـى طـال شغلـه




      الأمثال

      من سدد ديونه نامت عيونه
      من طق طبله قال أن قبله
      من عاش بالحيله مات بالفقر
      يكبر ويدبر
      اللي في الجدر يطلعه الملاس
      اللي له لسان ماتكله الخنفسان
      اللي ماعنده فلوس يقعد يحوس
      الحسا حساك لو الدهر نساك
      الدجاجة تموت وعينها في السبوس
      زينة المرأة نسلها وزينة النخلة حملها
      الفقر دكدكني والتين ماخليه
      لاتكثر الدوس يخلي يملونك
      الدين عمى عين
      من حبني حب بقلي حب مشاميم عقلي
      من مدح نفسه يبيله رفسه
      اشحدك على المرء قال : إللي أمر منه
      اللي مايستحي ماينتخي
      شين وقوي عين
      الزين زين ولو قعد من النوم والشين شين لو كحل عيونه
      العورة تعايب على أم زر
      كثر الكلام يجيب الملام
      لف صبعك كلٍِ ينعتت لك دواء

      الرياضة

      هناك نواد كثيرة في الجزيرة اهمها الهدى بتاروت و النور بسنابس الذي تأسس عام 1391هـ بعد ان سجل رسمياً غير اسمه السابق وهو هلال الجزيرة و الجزيرة بدارين والهدف في الربيعية الذي تأسس عام 1386هـ ولكل الاندية انشطة رياضية وثقافية داخل مبانيها.
      الصناعات


      كانت هناك مصانع صغيرة منها مصنع الاواني الفخارية وكان الاهال يصنعون بعض حاجياتهم مثل الحبال و الفرش مثل الخوصية والصوفية ويقوم بهذا العمل سيدات المجتمع التاروتي كما عرف على رجال اهل تاروت بصناعة المراكب الشراعية وصناعة الاثاث كالسجم وهو سرير نوم الطفل ( المنز) والقفص وهو لوضع الطيور وهناك انواع منها لوضع الفواكة والخضار وهذه الصناعات تتعلق ب النخلة التي تعتبر المصدر الاول لهذه الصناعات الشعبية.
      اما في السنوات الاخيرة ظهرت مصانع كثيرة منها مصنع للثلج ومصنع للطوب الاسمنتي والالمنيوم ومصانع قطع الحجر والرخام ومصنع للحلوى في دارين وهو الوحيد والفريد في جزيرة تاروت هذا بالاضافة الى ورش الحدادة والنجارة والميكانيكا.



      عادات وتقاليد

      من المعتاد عند أغلب الاسر في المنطقة أن يتخير أهل العروسين لاعلان يوم الخطبة يتفاءلون به ويتوافد المدعوون من الأهل والجيران لكلا العروسين وتبدأ سلسلة التهاني والتبريكات، ورائحة البخور والطعام والمولد هو السائد وقد جرت العادة في تاورت أن يقوم أهل العريس بتقديم كمية من السمك لأهل العروس ويقوم هؤلاء بدورهم بتوزيع السمك على الأهل والمعارف والجيران اعلاماً لهم أن الفتاة ابنة فلان قد خطبت الى ابن فلان، وهي من العادات التي تتميز بها جزيرة تاروت عن بقية جاراتها مع العلم أن هذه العادة بدأت تختفي هذه السنوات الا أنها لا زالت موجودة ويقوم بعض الناس أو الأسر الميسورة بإبقاء هذه العادة.
      وجرت العادة ايضاً أن تحجز الخطيبة في البيت بعد اعلان خطبتها فلا تبرحه الا للأمور الهامة التي تستدعي خروجها، وبقاؤها في البيت يتطلب من الأم ايضاً اعدادها اعداداً تاماً لكي تصبح زوجة كاملة لتحوز على رضا زوجها وأهله وبالطبع من العادة المتبعة قديماً أن الخطيب لا يحضر بيت خطيبته أيام الخطبة ولا يراها الا ليلة الدخلة. كما تعتبر ليلة الغسالة من الليالي التي اندثرت في المجتمع التاروتي فقد كانت العادة أن تستقبل الفتاة صديقاتها وبنات حيها وقريباتها عند غروب الشمس أو قبلها بقليل ويسيرون في موكب تتقدمهن العروسة وهن ينشدن الاناشيد حتى يصلن الى العين العوده الخاصة بنساء البلدة وبعد الانتهاء من الاستحمام يعدن الفتيات بالعروسة الى دارها بأغانيهن الشعبية وزغاريدهن، ومن أغانيهن:
      هبهب يا مشمر[1] من فوق رأس البيض هبهب يا مشمر خلها تتكشمر[2] (فلانة) كحيلة العين خليها تتكشمر.
      وهكذا يبقين في الغناء حتى يصلن الى دار أبيها ويكملن فرحتهن وأناشيدهن حتى ساعة متأخرة من الليل، ثم يتركوها متمنين للعروسين السعادة والهناء،بينما نجد العريس في بيته جالساً على كرسي صغير وحوله الشباب يغنون ويرقصون ويقوم المحسِّن (الحلاق) بحلق شعر رأسه وذقنه ثم يأخذه الشباب في موكب حافل بالاناشيد والتصفيق حتى يصلوا به الى أحد العيون أو حمام باشا، ولا يكادون يدخلون حتى يقوم الشباب بخدمته من فرك جسمه وتجهيز ملابسه، وبعد الانتهاء من استحمامه ما يبرحون الخروج من الحمام بأناشيدهم وأغانيهم الشعبية وهم في طريقهم الى بيت العريس، ومن أناشيدهمسبحان الله والحمد لله ولا اله الله..والله أكبر، أما اليوم فقد تغير بعض الشيء في مراسيم الزفاف أهمها هو بقاء الزوج في بيت أهل زوجته فقد بدأت هذه العادة تتلاشى إن لم تكن قد تلاشت فعلاً ففي السابق كان يزف العريس الى بيت أهل زوجته ويظل هناك بعض الأيام ثم ما يبرح أن يذهب الى بيته أو المسكن الذي يقطنه فربما كان يسكن مع والديه.
      الديانة

      سكان جزيرة تاروت ومحافظة القطيف الأصليين كلهم من المسلمين ويعتمدون المذهب الجعفري الإثني عشري ماعدا قرية دارين ( لمعرفة المزيد عن هذه القرية إضغط ع أسمها ^^ ) يعتمدون المذهب السني الشافعي
      اللغه


      اللغة العربية هي لغة أهالي الجزيرة.
      المناخ

      حار صيفا ً وبارد في الشتاء
      المدن

      دارين وتاروت وسنابس والربيعية والزور والزور قرية صغيرة تقع في الشمال الشرقي من الجزيرة.
      قرى الجزيرة الرئيسية

      تاروت وسنابس والربيعية ودارين والزور وتتكون قرية تاروت من أحياء أهمها الديرة والتي كانت محاطة بسور يحيطها من جميع الجهات وقد اندثر حالياً وليس له وجود وقلعة تاروت تقع في الجهة الجنوبية الغربية منه وأحياء منها حي الدشة والحوامي والفسيل وأرض الجبل والحسينية والوقف وباشلامة والنجيمة والجفرة وفريق أبو براة والخارجية وفريق الأطرش.
      سنابس

      تتربع على الشاطئ الشرقي للجزيرة وهي ليست مدينة حديثة حيث يوجد بها عدد من البيوت المبنية باللبن وتعد هذه المدينة همزة وصل بين كل قرى الجزيرة شأنها شأن تاروت وفي سنابس ميناء صغير لقوراب الصيد وبها مركز لسلاح الحدود.
      قرية الزور

      وهي من القرى الصغيرة في الطرف الشمالي للجزيرة وكانت تعرف بثنية من الانثناءة الجغرافية التي تتخذها وهو رأس من الارض ممتد داخل البحر ويسمى زوراً والازوار في الخليج كثيرة ويوجد في غرب الزور تلال عددها 33 تلاً وهي عبارة عن مستوطنات هيلينية محترقة تعود الى ما قبل الميلاد بقرن واحد وقد وجد في هذه التلال هياكل ادمية محترقة وقطع اواني فخارية متكسرة وقد سور هذا الموقع الاثري عام 1407هـ ويعرف المكان بدوحة مبيريك نسبة لعبد يدعى مبارك هو من عبيد ال بوفلاسة وقد عمر قرية الزور مجموعة من الامارتيين والعمانيين ويوجد في الزور مسجد واحد فقط بني سنة 1400هـ ومركز لخفر السواحل.
      وفي الزور ميناء قديم له اهميته بالنسبة لاهالي سنابس وتاروت وقد وصل عدد السفن الشراعية التي تزوره ذات يوم الى 300 سفينة لصيد الاسماك واستخرج اللؤلؤ اما الان فتضاءلت اهميته بسبب افتتاح ميناء دارين، وفي غرب الزور توجد تلال رمالها محترقة فيها قواقع بحرية بمختلف الاشكال وبعض الاحجام الترسبية وقطع اواني الفخار.
      الربيعية

      اسسها الملا حسن بن ربيع الشاعر المعروف صاحب ديوان الزهور الربيعية عام 1340هـ عندما كان تلميذاً للعلامة عبدالله بن معتوق وقد كان معظم منازلها الى وقت قريب من العشش اما الان فتطورت تطوراً ملحوظا ويوجد بها اربعة مساجد ومدرستان وسوق وحمام شعبي واحد يسمى عين السعودية التي تقع على مكان اثري يعتبر احد الاماكن الاثرية المهمة في جزيرة تاروت وقد كان بها مستشفى جزيرة تاروت الذي بني عام 1383هـ وهدم عام 1402هـ تحول الى مستوصف العناية الاولية واقتصر على الربيعية حيث يوجد مستوصف واحد في كل قرية في جزيرة تاروت عدا الزور. يوجد بها عين ماء تسمى عين السعودية وهو بئر ارتوازية يقابل المسجد الجامع في سوق الربيعية الشعبي ويفصل الربيعية عن البحر مزرعتان هما مزرعة الكويتي والصفار ويربطها بدارين خط ساحلي مسفلت واخر زراعي بتاروت،كما يوجد برج للماء في مستشفى تاروت الكبير الذي بني في عهد الملك عبدالعزيز وفيها فريق رياضي يدعى الهدف اسس عام 1368هـ
      دارين

      وهي القرية الاخيرة في الساحل الشرقي للجزيرة ومن اشهر موانئ البحر العربي الشرقي منها تصل بضائع الشرق الى مختلف انحاء الجزيرة من الاقمشة وانواع الطيب والافاوية والاسلحة كالرماح والسيوف لانها تقع على ساحل تصل اليه السفن بسهولة ويسر لعمقه ولقلة الحواجز الصخرية التي تعوق سير السفن ولكن هذا الميناء فقد اهميته بعد انشاء ميناء البصرة وبعد اتخاذ العقير ميناء العصور الاخيرة، ودارين هي مكان ينسب اليه المسك وقيل بها البيت المشهور:
      يمرون بالدهنا خفافاً عيابهم ويرجعن من دارين بجرا الحقائب
      والبحارة اطلقوا على الجزيرة ( جزيرة دارين) لانها اول ما يقابلون اذا اتوا مبحرين وتقسم دارين الى ثلاثة احياء وهي الشرق والحوطة وتجرى فيها المتاجرة بالتوابل والعطور والذهب واللؤلؤ، اما الحي الثالث فهو عبارة عن جزيرة صغيرة تسمى الحالة وقد اختفت معالمها عام 1399هـ اذ ردم ما حولها برمال صحراوية.
      وقد وجد بدراين جرتا دراهم فضية بتأثيرات ساسانية وهي عبارة عن قطع مستديرة من الفضة على احد وجهيها نقش يمثل الجزء العلوي من صورة كسرى الفرس ويظهر وجهه في وضع جانبي وعلى رأسه التاج الساساني المجنح وعلى الوجه الثاني للدرهم حارسان مدججان بالسلاح او واقفين بدونه ويمكن اعتبارهما كاهنين بينهما معبد النار الذي يسهران على حدمته او حراسته. ويعتبر مطار دارين الذي انشئ بها كأول مطار ينشأ بالمنطقة الشرقية حيث انشئ قبل الحرب العالمية تقريباً عام 1938م بالرفيعة بالقرب من الربيعية في جزيرة تاروت.
      الديرة

      الديرة هي الحي الأقدم في جزيرة تاروت والمرتفع عن الأحياء كأنه في تل وسبب في ذلك هو اعماره منذو آلاف السنين حيث يعود تاريخه إلى عهد الفينيقيين. تجد فيه البيوت الطينية والحجرية متراصة، ذات أزقة ضيقة وممرات، وبالتجول بين أزقتها تفوح رائحة الماضي السحيق والتاريخ العميق، وبالعبور تحت أسقف سباطاتها ترتسم ذكريات أجيال وأجيال مرت من هنا.
      النشاط الاقتصادي

      مجتمع جزيرة تاروت يضم أربع فئات هي: الصيادون، والفلاحون، والتجار، وموظفو الحكومة والشركات والمؤسسات. فالفئة الأولى وهم الصيادون حيث يعمل كثير من أهالي الجزيرة في صيد اللؤلؤ والأسماك في الماضي والحاضر، أما صيد اللؤلؤ فقد اندثرت ولا زال كثير من أهالي الجزيرة يعملون في صيد الأسماك في الحاضر، وقد تحول كثير منهم في الأونة الأخيرة للعمل في الأعمال الحكومية والخاصة وأيضاً في شركة أرامكو والهيئة الملكية للجبيل وينبع كشركة سابك والمتقدمة وغيرها. وتعتبر الممون الرئيسي لأسواق المنطقة الشرقية بالسمك، حيث يتم بيع وشراء كميات كبيرة من الأسماك بالمزاد العلني كل يوم في سوق تاروت والقطيف وهو ما يسمى بالمفرش، ويعتبر المصدر الرئيسي لتزويد أسواق الدمام والخبر والظهران بالأسماك وامتدت إلى مدن المملكة العربية السعودية الأخرى.
      أما الفئة الثانية وهم الفلاحون ففي القطاع الزراعي فقد حبا الله جزيرة تاروت أرضاً طيبة معطاء ومياه وافرة، فشمر الفلاح التاروتي عن ساعديه لحرث الأرض واستصلاحها وزرعها واستغلال خيراتها الممثلة في ثمار النخيل، والحمضيات والفواكه والخضراوات. وكان لاكتشاف البترول في المنطقة الشرقية من المملكة العربية السعودية دور كبيرفي صرف معظم الفلاحين عن مزاولة الزراعة، فاتجهوا إلى الانخراط في أعمال الزيت مما أدى إلى كساد الزراعة وإهمالها. لكن هناك مؤشرات تنبئ بعودة نشاط القطاع الزراعي في المنطقة إلى سابق عهده وذلك بفضل اهتمام أهل المنطقة بالزراعة، وبفضل المساعدات التي تقدمها الدولة لتشجيع هذا القطاع وتنميته ورفع مستواه.
      والفئة الثالثة، وهي فئة التجار، فتسهم بدور كبير في تنمية الاقتصاد الوطني عن طريق استيراد وتصدير مختلف أنواع السلع والبضائع.
      وأما الفئة الرابعة، وهي تمثل الموظفين العاملين لدى الدوائر والمؤسسات الحكومية والشركات الوطنية، فينخرط منسوبوها في السلك الوظيفي الحكومي والمحلي، وقد التحق الكثيرون منهم بشركة ارامكو.
      قلعة تاروت

      وتقع قلعة تاروت التي تم بناؤها بين عامي1515و1521م في وسط جزيرة تاروت وبالتحديد في الطرف الجنوبي الغربي من حي الديرة ولكن من غير المعروف حتى الآن من الذي بناها رغم ترجيحات بعض الباحثين من ان أهالي القطيف وتاروت بنوها لتحميهم من هجمات البرتغاليين إبان غزواتهم إلا ان البعض يرى ان الغزاة البرتغال هم الذين بنوها لتحميهم من هجمات الأتراك ضدهم إلا أنهم اضطروا لتسليم القلعة عام 1559م وخرجوا من تاروت إلى جزيرة أوآل (البحرين). وتتكون القلعة من 4 أبراج يقوم كل واحد منها في ركن من أركانها فناؤها مستطيل تتوسطه بئر عميقة يعتقد أنها لتخزين المؤونة في فترات الحصار ويزخر متحف الرياض الوطني بكثير من المقتنيات الأثرية ذات الدلالة التاريخية الهامة، التي تم اكتشافها في منطقة قصر تاروت الأثري، وكان آخر ما اكتشف هو مدفع حربي قديم، يعود بتاريخه لنفس الحقبة الزمنية، وهو موجود في متحف الدمام الإقليمي.






      >> صور الجزيرة <<

      نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
      تتضح القلعة

      نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

      نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

      نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي





      ساعد في نشر والارتقاء بنا عبر مشاركة رأيك في الفيس بوك

      التعديل الأخير تم بواسطة SSRGH ; 01-11-2011 الساعة 10:02 AM
      التوقيع www.twitter.com/ssrgh

      ssrgh.tumblr.com
      التعليقات
    2. الصورة الرمزية العسيري
      العسيري
      #2
      موضوع رائع وكامل وجميل وفقك الله اخي العزيز

      كما ان المنطقة الشرقية والتي كانت تعتبر ضمن ديلمون مليئة بحضارة العصور القديمة بداية من العصر الحجري ومروراً بمسجد جواثا ثاني مسجد اقيمت فيه صلاة الجمعة بعد المسجد النبوي الشريف بالمدينة الى ميناء العُقير في عهد الدولة العثمانية

      وتعتبر حضارة العُبيد من اهم الفترات التاريخية هناك وقد انتشرت من بلاد العراق الى اراضي ديلمون وهناك الكثير من المواقع الأثرية منها في تلال الظهران والأخرى في دولة البحرين الشقيقة.

    3. الصورة الرمزية Top
      Top
      #3
      تقرير وافي ابو سفر

      زرتها جزيرة تاروت

      فعلا جميله

      ولكن أهلها ..........!


      يعطيك العافية

    4. الصورة الرمزية SSRGH
      SSRGH
      #4
      العسيري + توب

      1000 شكر ع مروركم الأكثر من رآئع .. ^^

    الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

    ضوابط المشاركة

    • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
    • لا تستطيع الرد على المواضيع
    • لا تستطيع إرفاق ملفات
    • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
    •  
    Facebook Comments by: ABDU_GO - شركة الإبداع الرقمية

    1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55