بسم الله الرحمن الرحيم

1- كــــن مبتسمــــــا واحرص أن تكون الابتسامة طبيعية غير متكلفة ، وإذا لم تستطع فتصنع الابتسامة حتى تكون طبعا من طباعك ، فالابتسامة لها أسرار كثيرة منها ...أنها تكسبك الأجر والثواب من عند الله .. ومنها أنها تؤخر عنك شبح الشيخوخة المبكرة .. ومنها أنها تقوي عضلات وجهك وتعطي قلبك حيوية ونشاطا.

2- نـظـــــم أوقـاتـــــك وبرمج أعمالك وكن غيورا على أوقاتك ، فإن لم تفعل فقد عرضت وقتك لنهب الناهبين وعبث العابثين ، وأذنت للآخرين أن يتصرفوا في أوقاتك كيفما شاءوا. فالتنظيم والترتيب أمر عسير لكنّ ثمرته في النهاية حلوة مفيدة ، ووصيتي لك أن تحاول ذلك ولو مائة مرة فالإخفاق لا يعني الفشل بل هو اكتساب خبرة تضاف إلى خبرة سابقة ...

أخلق بذي الصبر أن يحظى بحاجته *** ومدمن القرع للأبواب أن يلجا

3- عـش حـدود يـومك وقل لنفسك سأعيش هذا اليوم سعيداً ، طائعا لربي ، متعاهدا مصحفي ، أعود مريضا ، أشيّع جنازة ، أفرّج عن مكروب ، أرحم صغيرا ، أجلّ كبيرا ، وسأقول لنفسي لن أسمح لأحد أن ينكّد عيشي أو يكّدر صفوي ، هكذا سأعيش يومي إلى أن ألقى ربي.

4- حــدد أهدافـك بوضــوح وذلك من خلال كتابتها والعمل على تحقيقها ، اكتب وسجل أهدافك الروحية والاجتماعية والوظيفية والمادية وغيرها مما تريد تحقيقه ، واقرأ هذه الأهداف كلما سنحت لك الفرصة ، واعمل على متابعة نفسك بشكل شهري لتعرف مدى ما تحقق منها وما لم يتحقق ، وهكذا تعيش وقد عرفت للحياة طعماً ومعنى.

5- لا تحقّــر نفســك فأنت مخلوق عظيم قد أودع فيك المولى –سبحانه وتعالى- من القدرات والطاقات الشيء الكثير ، فما عليك إلا أن تعزّز نفسك بالعبارات أولا ، وبالأفعال ثانيا ، وأذكّرك بقوله عليه السلام ( كل ميسر لما خلق له).

6- كــن في الحيــاة كالصخــرة التي تتحطم فوقها حبات الثلج ، فلو التفت إلى كل ناعق لما خطوت خطوة إلى الأمام.

7- لا تلتفــت إلى نقـد الناس وتجريحهم ما دمت طائعا لله ...
اصبر على كيد الحسود *** فإن صبرك قاتله
فالنار تأكل بعضها *** إن لم تجد ما تأكله

8- لا تكــن ساعــي بريد الشيطــان ، تنشر الشائعات ، ولا تمحص الأخبار ، وتزرع الفتن بين عباد الله من غير دليل ولا برهان ، فإن فعلت ذلك فقد وقعت في أعظم الذنوب ، فالشائعة قبل أن تخرجها من فيك فأنت سيدها ، وإن خرجت فأنت عبدها.

9- لا تحمــل هـمـوم الكرة الأرضيـة في رأسك ، بل اصنع من الليمونة الحامضة عصيرا حلواً ، فاطرح الهموم جانبا ، وتذكر قول القائل:
دع الأمور تجري في أعنتها ** ولا تبيتّن إلا خالي البال

10- كن جريئـــا في اتخاذ القرارات بعد تمحيصها ، ولا تتردد في ذلك ، فإن فساد الرأي أن تترددا ، وتذكر أن قراراتك هي التي تحدد مصيرك.

11- كن واثقـــا من نفســك ، متحملا كامل المسؤولية الملقاة على عاتقك.

12- إذا أصبت بأي مصيبة من مصائب الدنيا فلا تجزع ، بل عليك بالصبر فإنه مفتاح الفرج ، واعلم أن بعد العسر يسرا ، ولن يغلب عسر يسرين.

13- طهر قلبك من الحقد والحسد وسوء الظن ، وكف أذاك عن الناس ، وتذكر قول القائل:

لا يحمل الحقد من تعلو به الرتب **** ولا يبلغ العلا من طبعه الغضب

14- عــــوّد لسانك ذكر الله تعالى حتى يصل إلى مرحلة إدمان ذلك تعش مطمأن النفس ، منشرح الصدر ، وذلك مصداقا لقوله تعالى:

(( ألا بذكر الله تطمئن القلوب)).

15- عقلـك بفضل من الله –سبحانه وتعالى- يعطيك في كل يوم حوالي 600 فكرة جديدة ، فاحرص على الاستفادة من هذه الطاقة العقلية بشكل مستمر ، فإن طاقة العقل مثل الماء ، إن استخدمته تحرك وتنشط وأنتج ، وإن تركته فسد.

16- اجعل لنفسك ورداً يومياً لقراءة القرآن الكريم ، تتغذى به روحك ونفسك ، وورداً آخر للمطالعــة ، يتغذى منه فكرك وعقلــك.

17- داوم على ممارسة الرياضة ولو في كل يوم ربع ساعة ، تكسب النشاط والحيوية ، وتقلل بذلك من ترسب الدهون في جسمك.

18- يقول بعض الحكماء: (( متتبع العيوب كالذباب ، لا يقع إلا على الجرح ، وبعض الناس مصا بكلمة (لكن) ، كلما ذكرت له شخصا قال: خير ... خير ولكن ... ثم اسمع ما يأتي بعد لكن !! ... هجاء مقذع ، وسباب قبيح ، وهتك صريح.

19- لا تغضـــب ، فإن الغضب يفسد المزاج ، ويقطع الصلة ، ويسيء العشرة ، ويفسد المودة ، فإن غضبت فاسكت ، وتعوذ من الشيطان ، وغيّر هيأتك وأكثر من ذكر الله.

20- احتفظ بمذكرة صغيرة في جيبك ترتب لك أعمالك ، وتنظم أوقاتك ، وتذكّرك بمواعيدك ، وتسجل عليها ملاحظاتك.

21- انظر إلى الجانب المشرق من المصيبة ، وتأمل أجرها ، وأعلم أنها أسهل من غيرها ، وتأس بالمنكوبين ، واحرص دائما أن تحوّل خسائرك إلى أرباح.

22- من تيسرت له القراءة فإنه سعيد ، لأن القراءة تسرّ القلب ، وتؤنس النفس ، وتشرح الصدر ، وتنمي الفكر ، فإن لم يكن لك نصيب من القراءة فأحسن الله عزاءك.

23- لا تتخذ قرارا حتى تدرسه من جوانبه كافة ، ثم استخر الله وشاور أهل الرأي والحكمة ، فإن نجحت فهو المراد ، وإلا فلا تندم.

24- كن كالنملة في المثابرة ، فإنها تصعد الشجرة مائة مرة وتسقط ثم تعود صاعدة حتى تصل فلا تكل ولا تمل.

25- إذا تذكرت شيئا من الماضي فتذكر تاريخك المشرق لتفرح ، وإذا ذكرت يومك فاذكر إنجازك تسعد ، وإذا ذكرت الغد فاذكر أحلامك الجميلة لتتفاءك.

26- لا تتهيب المصاعب فإن الأسد يواجه القطيع من الجمال غير هيّاب ، ولا تشكو المتاعب فإن الحمار يحمل الأثقال ولا يئن.

27- اصنع المعـــــروف واخدم الآخـــــرين ، ولا تكن معزولا في هامش الحياة ، فالعزلة مصدر تعاسة ، فالمجتمع ينتظر أن يرى بصمتك واضحة من خلال إنجازاتك وإسهاماتك.

28- اجعـــــــل من الهدية المتواضعة والكلمة الطيبة قنطرة عبور إلى قلوب الآخرين.

29- كـــن إيجابيــــــا في الحياة ، وانظر إليها بتفاؤل ، واحذر من مجالسة المتشائمين الذين لا يرون من الحياة إلا اللون الأسود.


30- اجعـــــل همّـــك في طلــــب الآخـــرة ، واجعل الدنيا في يدك لا في قلبك ، وعلامة ذلك ظهور الحزن عليك عندما يفوتك شيء من عمل الآخرة ، أما إذا أصابتك خسارة مالية ونحوها بقيت متماسكا وكأن شيئا لم يقع.

ساعد في نشر والارتقاء بنا عبر مشاركة رأيك في الفيس بوك