أردني طرد ضيفه بسبب... لسان الذبيحة
متابعات(ضوء): أقدم أردني في بادية الكرك على طرد أحد ضيوفه بعد أن مد يده واقتطع لسان الذبيحة التي قدمها مضيفه ليأكلها وذلك في مأدبة أقامها المضيف. وفي تفاصيل الحادثة قدم المضيف لضيوفه وجبة منسف وفور تقديم الطعام ووضعه أمام الضيوف أقدم أحدهم على تناول لسان رأس الذبيحة الذي يوضع في العادة في منتصف المنسف للتدليل على أهمية الضيوف ومكانتهم وعليهم ألا يأكلوا من الرأس شيئا لأن المضيف يرى في ذلك عدم احترام وتقدير له كما يعني في قناعة المضيف أن كمية اللحم الموجودة في المنسف لا تكفي أو انها غير شهية المذاق. ويذكر أن لأكلة المنسف أدبيات على الضيف مراعاتها ومنها عدم تجريد العظام من اللحم بشكل كامل وعدم التعمق في تناول الطعام حتى يظهر قاع الاناء لأن العادة أن يأتي آخرون إما من أهل بيت المضيف أو معارفه ومن الأطفال بما يسمى في اللهجة العامية «طارة أو طورة ثانية» لأكل ما تبقى من طعام.
كما من أدبيات أكل المنسف استخدام يد واحدة وعدم الاستعانة بأي أداة لتناول الطعام كالملعقة وغيرها.

ساعد في نشر والارتقاء بنا عبر مشاركة رأيك في الفيس بوك