قصة مثل (اذا كان الكلامن فضة فالسكوت من ذهب)
يحكى ان رجلا كبير في السن وكان مريض طريح الفراش
ضاقت بة الدنيا وحيد لا احد يؤنسة ويسلية ولا احد يكلمة فققر الرجل ان يستاجر لة رجل يحاكية ويروي لة قصص ليسلية ويؤنس بها وحشتة0
باشر الرجل عملة عن الرجل المسن فاخذ يروي لة القصص والروايات حتى المساء واخذ الاجر
وفي اليوم الثاني ومن الصباح الباك اخذ يروى القصص من لحظة وصولة لان الاجر بالامس كان وفير
وبداء الرجل المسن في الملل وثقل كلام الراوي لانة لا يسكت (كانة بالع شريط ههههههههه)
فقال الرجل المسن لصاحب الحكايات 0 هل تسكت وتاخذ اجرتك واكثر 0 فسكت صاحب القصص
وفي اخر النهار اخذ اجرتة واكثر من الامس0
فقال صاحي القصص والروايات بعد خروجه(اذا كان الكلام من فضة فالسكوت منذهب) فاصبحت مثلا

تقبلوا مني ارق التحايا واطيبها

ساعد في نشر والارتقاء بنا عبر مشاركة رأيك في الفيس بوك