اندثر الحــــــلم في قاع الألـــــــم
ورفع القلب راية الاستسلام له الى اخر العمر
وارتشفت الروح مرارة الوجع من كأس الحياة الغادر
تختنق الكلمات وتتعثر الحروف
تبحث عن قاموس جديد واحرف لم يمسها الالم
كي تعانق طهر صفحات بيضاء تبحث عن الأمل
حاولت قتل عبارات الحزن
حاولت الرحيل عبر اخيلة الزمن
رسم لوحات يبللها لون الفرح
لم تجدي تلك المحاولات
لاتجبرني على البقاء بأرضك
مللت السُكنى بجوارك
اريد ان اتنفس
ان اجبر الروح على بلوغ الأمل
ان اجبر الروح على تقمص الفرح
علها تجد بذلك الثوب راحه ولا اظنها
تحتضر الكلمات بين يدي القلم
وتلفظ انفاسها بصعوبه
تصرخ الحروف من الشوق
لكتابة حرف يبتسم او يضحك
تحن هي الى الارتماء بأحضان جمال السطور
وتعاتبني على حزن الكلمه والم الحرف
اواااااااهـ ياقلبا يتفطر
اواااااااهـ ياروحا تتمزق
احبك ايتها الحروف
اعشقك ايتها الكلمات
اهيم بك ايها القلم
فالتمسوا لي العذر ان اجبرتكم على الالم
وان لوثت بكم اوراقا نقيه
اشتاقت ان يسكب على ارضها حبر الجمال الممزوج بعبارات الفرح والسعاده
اتدرون
ربما اشتاق انا اكثر منكم
اشتاق الى بعثرت حروفي على ارصفة الحب
اشتاق الى بعثرت حروفي على طرقات الوجد
اشتاق الى بعثرت حروفي في سماء العشق
اشتاق الى بعثرت حروفي في بحر الذكريات
اشتاق الى بعثرت حروفي على اعنة غمام الأمل القادم
اشتاق الى قذف حمم من المشاعر
اشتاق الى الغناء بلحن الاحساس الدافئ
اشتاق الى بلوغ عنان الشوق ذاته لاشعر به وهو يحيطني
اشتااااااااق واشتااااااااق
وتلثمني تلك الأوجاع
تكبلني تلك الاحزان
تأسرني تلك الجروح
ويظل الشوق مأسورا مقيدا
تحيط به اسوار الالم
وتنفيه الى جزيرة الظلام
تلفه ثياب الوحده
وتغطيه برداء الطيف العابر
وتسكب بين يديه مطرا من دموعِ تعاني القهر
وتسلبه حق النطق بكلمة عتب او اعتراض
فما كُتب كان وسيكون
ولذلك كله كان اندثار الحلم
وغياب الامل
واستمرار الاسى
وهرب الابتسامه
وكانت النُصره للحزن المؤلم
والألم الكاسر
والوجع القاهر
وكل اولئك عن نكأ الجروح وانهمار الدموع كان مسئولا


مماراق لي

ساعد في نشر والارتقاء بنا عبر مشاركة رأيك في الفيس بوك