نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

صخرة عنترة التي كان يربط تحتها حصانه حينما يلتقي عبلة

خمسة وعشرون باحثاً وناقداً من الجنسين (سعوديون وعرب) سيقتربون من المكان الذي تذهب بعض الدراسات والأبحاث إلى أن عنترة بن شداد كان يلتقي في أفيائه ابنة عمه عبلة التي سطر فيها معلقته التي جاء فيها "يا دار عبلة بالجواء تكلمي". وعلى مقربة من صخرة الجواء (عيون الجواء) التي تبعد عن بريدة 35 كلم وعلى مدى سبع جلسات يطرح الباحثون أوراقهم التي تنيف على ثلاثين بحثا لمقاربة شخصية عنترة، وربما نزع الأسطورية التي تلبست واحدة من أهم الشخصيات التي أثرت مخيلة الإبداع العربية والذاكرة الشعبية على مدى قرون.
فحين يطلق أمير منطقة القصيم الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز مساء اليوم حفل افتتاح ملتقى نادي القصيم الأدبي في فندق موفنبيك القصيم بمدينة بريدة في دورته الخامسة التي خصصت لـ"عنترة بن شداد.. بين التاريخ والأسطورة"، يكون الدكتور حسن بن فهد الهويمل متأهبا من خلال بحثه "شخصية عنترة، تنازع الواقع والأسطورة والرمز" لتفكيك الأسطورة، وهو ذات المنحى الذي سيخوضه الدكتور سلطان القحطاني "عنترة بين الواقع والأسطورة" وسعد الرفاعي في "سيرة عنترة بين الحكاية والخرافة والأسطورة".
بينما سيتصدى باحثون آخرون لوضع التجربة الشعرية لعنترة تحت المجهر من خلال أوراق كل من الدكتور ظافر الشهري "ثنائية التجربة عند عنترة" والدكتور عبدالله العريني "روح النص الشعري في غزل عنترة"، والدكتور سعيد شوقي "الارتقاء بالذات ومواصلة الآخر في شعر عنترة"، وأسماء أبو بكر "رؤية العالم وملامح التجديد في شعر عنترة"، والدكتورة صلوح مصلح السريحي "الخطاب النوعي في شعر عنترة بين الواقع والأسطورة". بينما يكشف الدكتور فرج مندور عن مظاهر السخرية والانتماء في شعر عنترة، ويبرز الدكتور حسن عطية "طاحون النزعة الإنسانية في شعر عنترة"، ويدرس صالح المطيري "قيم الانتماء في شعر عنترة"، إضافة إلى أوراق أخرى خصصت للدراسة الفنية وموقف النقد القديم من شعر عنترة، وشعر عنترة في عيون النقاد القدامى وفي ضوء المناهج النقدية واللغوية الحديثة وتوظيف شخصية عنترة في المسرح العربي وفي الأدب الغربي، ثم أوراق أخرى تتناول توظيف الشعراء العرب المعاصرين لشخصية عنترة كقناع يتوارى خلفه المبدع المعاصر، فهناك أربع دراسات تناولت هذا الجانب حيث يدرس الدكتور عبدالناصر هلال "تجليات عنترة في القصيدة العربية المعاصرة"، بينما يدرس الدكتور حافظ المغربي "صور استلهام شخصية عنترة في الشعر العربي"، ثم تعرض الدكتورة دوش الدوسري لتوظيف عنترة في قصيدة "أيا دار عبلة" للشاعر محمد الثبيتي ويختتم الدكتور عبدالحميد الحسامي الجلسة الأخيرة بورقة تكشف عن استلهام شخصية عنترة في الشعر اليمني المعاصر.

ساعد في نشر والارتقاء بنا عبر مشاركة رأيك في الفيس بوك